تصريحات «بوتين» تنعش آمال العاملين فى قطاع السياحة بعودة الروس

السبت ٩ سبتمبر ٢٠‎١٧‎-10:10:41  صباحاً سياحة وطيران

صورة أرشيفية

دنيا الفلوس :

جددت تصريحات الرئيس الروسى فلاديمير بوتين عقب لقائه بالرئيس عبدالفتاح السيسى فى الصين أخيرا، آمال العاملين والمستثمرين فى القطاع السياحى بسرعة عودة السياحة الروسية إلى مصر، حيث بدأت حالة الترقب والتواصل بين منظمى الرحلات الروس ووكلائهم بمصر للتأكد من مدى جاهزية الطيران والفنادق.

وقال رئيس لجنة السياحة بالغرفة المصرية البريطانية مجدى حنين، إن القطاع السياحى الرسمى والخاص يترقب قرار الحكومة الروسية برفع حظر السفر عن مصر بصفة عامة ومدينة شرم الشيخ خاصة، والذى صدر عقب حادث سقوط الطائرة الروسية بسيناء نهاية أكتوبر 2015.

وأشار إلى أن هناك مؤشرات وبوادر إيجابية بعد لقاء السيسى وبوتين على هامش قمة «بريكس» بمدينة شيامين الصينية، خاصة بعد تصريحات بوتين بأن بلاده تريد استئناف الرحلات الجوية مع مصر بالكامل فى المستقبل القريب، منوها إلى أن الوقت الحالى يعد مناسبا لعودة السياحة الروسية والتى تصل ذروتها بداية من أكتوبر وحتى يناير من كل عام.

وأكد أن مصر تعتبر المقصد السياحى الأول والمفضل للسائح الروسى لأسباب عديدة أهمها تنوع المنتج السياحى المصرى ما بين ترفيهى وثقافى ومؤتمرات ومعارض وتسوق وسفارى وغيرها، بالإضافة إلى تميز أسعار البرامج السياحية بالمقارنة بالأسواق المنافسة بجانب العلاقات التاريخية بين الشعبين.

وحول مدى جاهزية القطاع السياحى لعودة الحركة الوافدة من روسيا، أوضح رئيس قطاع السياحة الدولية بهيئة تنشيط السياحة أحمد شكرى، أن مصر جاهزة لاستقبال السياحة الروسية بمجرد رفع حظر السفر، مشيرا إلى أن الآلية متوافرة والرؤية واضحة فى هذا الشأن لدى صناع القرار السياحى فى مصر.

وأضاف شكرى أنه فى حالة رفع الحظر خلال الأيام القليلة القادمة فإن الأمر لن يستغرق سوى أسبوعين أو ثلاثة للتواصل بين منظمى الرحلات الروس ووكلائهم بمصر لتنفيذ التعاقدات الجديدة، لافتا إلى أن هذه الفترة ستكون كافية بالنسبة للمنشآت الفندقية والمنتجعات السياحية بالغردقة وشرم الشيخ بتجهيز العمالة المطلوبة وتوفير الأغذية والمشروبات، إضافة إلى إعداد الجداول الخاصة برحلات الطيران الشارتر من روسيا إلى المقاصد السياحية بمصر.

وفيما يتعلق بحملة الترويج فى السوق الروسية، ذكر شكرى، أن الحملة جاهزة وستكون عبر وسائل الاتصال المختلفة، لافتا إلى وجود تنسيق مع شركة جى دبليوتى المسئولة عن الترويج السياحى لمصر فى الخارج للتنفيذ داخل السوق الروسية بمجرد إعلان قرار رفع الحظر.

من جانبه، نوه عضو غرفة الفنادق سامح حويدق أن مؤشرات موسم الشتاء المقبل غير واضحة تماما نتيجة للفجوة الكبيرة التى كانت تغطيها السياحة الروسية، مطالبا بضرورة بذل جميع الجهود لاستئناف الحركة السياحية الوافدة من موسكو مع السعى لفتح أسواق جديدة.

وشدد حويدق على ضرورة إنهاء إجراءات التأشيرة الإلكترونية، والتى تم الإعلان عن بدء تطبيقها عدة مرات ولم يحدث، من أجل الدخول فى حلبة المنافسة مجددا فى ظل التطورات الاقتصادية التى تشهدها البلاد حاليا، مشيرا إلى ضرورة حل مشكلة الاجراءات التأمينية للعديد من المطارات المصرية التى طالبت بها بعد الدول المصدرة للسياحة، مؤكدا أن الوحيد لهذه المشكلة هو الاستعانة بشركة أجنبية دولية لها سمعتها فى الإجراءات الأمنية الخاصة بالمطارات والمنافذ الدولية.

أضف تعليقك

#الكلمات المتعلقة
  • تصريحات
  • بوتين
  • أخبار بالفيديو